الحلقة السابعة والعشرون: اللجنة الأمريكية من أجل لبنان حر – 4

ملخص الحلقة

هذه هي الحلقة الرابعة في سلسلة دراسة منظمة اللجنة الأمريكية من أجل لبنان حر

وهي منظمة نموذجية من ضمن شبكات المنظمات الصهيونية التي تتحكم في العالم تضم صهاينة أمريكيين ويهود وعرب وتبين لنا دراسة شخصياتها كيفية سيطرة الصهيونية على العالم واختراقها للمؤسسات الحاكمة في دول العالم خاصة الغربي والشرق الأوسط وكيفية تنسيق العمل بين المنظمات المختلفة داخل تلك الشبكات.

في هذه الحلقة سأتكلم عن شخصيات:

زياد عبد النور

فؤاد أبو ناضر

رابح عريضي

رودي عطا الله

كريس باتل

ويتني بيكر

ديف بوسي

تشاك بروكس

توماس باتريك كارول

جون كاسل

دوري شمعون

فؤاد الشرتوني

وائل شهاب

آنجلو كودفيلا

توماس دود

أكرم الياس

فريد غادري

استمرا لنفس الملحوظة في الحلقات السابقة مجد تركيبة غريبة من الشخصيات بعضها يحيطها الغموض وبعضها تنتمي الى منظمات وشركات غامضة او اختفت من الوجود وغالباً تكون واجهة لأجهزة استخبارية، نجد ايضاً رجال اعمال ومتخصصين في العلاقات العامة ومضاربين في البورصة وحتى أعضاء ماسونيين، ومتخصصين في الاستخبارات وصحفيين من بين الشخصيات اللبنانية نجد شخصيات كان لها دور في الحرب الأهلية اللبنانية وربما في المجازر التي وقعت ضد الفلسطينيين، من المفترض ان هذه الشخصيات ضد الوجود السوري في لبنان، لكن هذا الموضوع في حاجة الى نظر. الوجود السوري في لبنان بدأ لحماية المسيحيين أثناء معركة زحلة ولكنه انقلب بعد ذلك ضد المسيحيين، في البداية لم يكن المسيحيون يفهمون سبب هذا التحول في الموقف السوري وبمعنى اصح في الموقف الأمريكي، فمن المفترض ان فرنسا كانت اثناء فترة احتلالها للبنان وسوريا أعطت وضعاً متميزاً للمسيحيين في لبنان والعلويين في سوريا وظل هذا الوضع المتميز للمسيحيين في لبنان مستمراً بعد الحرب العالمية الثانية وانتقال المنطقة الى سيطرة الولايات المتحدة الامريكية، ولكن تحول الموقف الأمريكي هو الذي حول الموقف السوري. الموقف الأمريكي تحول الى الشيعة وتحول النظام السوري الى حماية ورعاية الشيعة المتمثلين في حزب الله. في البداية احتار المسيحيون في فهم هذا التحول ودوافعه لكن من الواضح الآن ان جزء كبير من المسيحيين وحتى المسلمين السنة بدأوا يفهموا هذا التحول ويقبلونه وهذا يظهر في موقف ميشيل عون وسعد الحريري مؤخراً الذي قبل بترشح ميشيل عون الذي أصبح ممثلاً للمسيحيين الذين رضوا بان يكونوا غطاء للشيعة ولإيران وحزب الله. فلذلك يجب ان نعيد قراءة الموقف المسيحي الذي كان رافضاً للوجود السوري في لبنان على ضوء هذا التحول في السياسة الامريكية وبالتالي في مواقفهم. ونفهم كيف تقوم أمريكا بإعادة ترتيب وتدوير الشخصيات واستخدامها في تنظيمات متجددة تخدم سياساتها ومصلحتها ومصلحة اليهود ومصلحة عملاء أمريكا في المنطقة.

كما ان ادخال شخصيات كانت ضد الوجود السوري في لبنان غطاء جيد للمنظمة للايهام بانها بالفعل ضد الوجود السوري في لبنان بالرغم ان هدفها الحقيقي الغير معلن مغاير لذلك تماماً ثم ان معظم هذه الشخصيات معادية ايضاً للفلسطينيين ومتعاونة مع الاسرائيليين منذ القدم.

موضوع الحلقة

في هذه الحلقة سأستكمل دراسة باقي شخصيات أعضاء المنظمة:

سأبدأ بالمجلس الاستشاري للمنظمة وبمؤسسها زياد عبد النور:

زياد خليل عبد النور[1]  Ziad K. Abdelnour

%d8%b2%d9%8a%d8%a7%d8%af-%d8%b9%d8%a8%d8%af-%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%88%d8%b1
زياد عبد النور

كاثوليكي لبناني قريب من شبكة المحافظين الجدد الامريكية. وهو مؤسس ورئيس اللجنة الامريكية من أجل لبنان حر United States Committee for a Free Lebanon (USCFL)، والده هو خليل عبد النور رجل الصناعة وعضو البرلمان اللبناني وعمه سالم عبد النور رجل المال وعضو البرلمان اللبناني. وهو رئيس ومدير تنفيذي لبلاكهوك بارتنرز Blackhawk Partners؛ بلاك هو بارتنرز تضم الي جانب عبد النور شخصيات أخرى في المنظمة وهي على ما يبدو شركة واجهة استخبارية وهو عضو مجلس حكماء في منتدى الشرق الاوسط[2]،  والرئيس السابق لمنظمة المصرفيين العرب في شمال أمريكا. ويشترك مع دانيال بايبس[3] في نشر نشرة استخبارات الشرق الاوسط Middle East Intelligence Bulletin. النشرة واضح من اسمها أنها متخصصة في جمع المعلومات الاستخبارية عن الشرق الاوسط والمعلومات الاستخبارية هنا تخص الشعوب وخاصة الأنشطة الإسلامية داخلها حيث تقوم برصدها وتسليط الضوء عليها وتحريض الأجهزة الحكومية ضدها. فكما علمنا من حروب الجيل الرابع أن ميدان المعركة اتسع وأصبحت الشعوب ومؤسساتها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والدينية هي أهم الأهداف المطلوب تدميرها وبالتالي أصبح تركيز الأنشطة الاستخبارية ضدها في المقام الأول، ولم يعد الأمر قاصراً على المؤسسة العسكرية التي أصبحت بالفعل مخترقة وأداة من أدوات الغرب الصهيوني ضد الشعوب.

زياد عبد النور مثل أحمد جلبي، الشخصية السياسية العراقية المثيرة للجدل القريبة من المحافظين الجدد الذين ساعدوا في بناء معارضة لبغداد في واشنطن قبل طرد صدام حسين، عبد النور كان مصرفياً مستثمراً نازحاً يضغط على حكومة الولايات المتحدة من أجل تطبيق سياسة خارجية تعكس من بعض جوانبها الموقف المتشدد لحزب الليكود الإسرائيلي، خاصة دعوته لاستبعاد حزب الله ومنع التدخل السوري في لبنان (ظاهرياً فقط من أجل التضليل والتغطية على الأهداف الحقيقية وهي محاربة الاسلام وتفكيك الشرق الاوسط كما سنرى).

في عام 1999 م. أسس عبد النور نشرة استخبارات الشرق الاوسط Middle East Intelligence Bulletin  (MEIB). في عام 2002 م. دانيال بايبس صاحب منتدى الشرق الاوسط MEF أصبح ناشراً مشاركاً للنشرة. غاري غامبل Gary C. Gambill العضو في منتدى الشرق الاوسط وفي فريدوم هاوس Freedom House، كان هو محرر النشرة واليهودي مايكل روبن الذي تكلمت عنه في الحلقة 16 كان من هيئة تحريرها.   ركزت النشرة على “التطورات السياسية الداخلي في الشرق الاوسط، خاصة تلك التطورات التي لا تغطيها مطبوعات أخرى باللغة الإنجليزية”. آخر إصدار للنشرة كان في يونيو/يوليو 2004 م.  لا يعني توقف النشرة توقف هذا النوع من النشاط ولكن النشاط نفسه يضل موجود ولكن تحت مسميات أخرى وذلك بسبب افتضاح أمر النشرة وكذلك افتضاح أمر منظمة اللجنة الأمريكية لتحرير لبنان ككل مما أصبح عائقاً لممارسة أنشطتها بشكل علني. ومن الطبيعي أثناء تعاملنا مع المنظمات الصهيونية أننا نجد أن بعضها يختفي عند انتهاء أدوارها المعلنة لتعود في الظهور والتشكل مرة أخرى تحت عناوين أخرى وأهداف معلنة ظاهرية أخرى.

من المفترض أن جهود منظمة اللجنة الأمريكية من أجل لبنان حر أدت إلى إصدار قانون مسؤولية سوريا عام 2003 م.

قانون مسؤولية سوريا واستعادة السيادة اللبنانية لعام 2003 م. الذي كان مشابهاً للقوانين العقابية للعراق بالرغم أنه كان يلزم الفرع التنفيذي بفرض إثنين من العقوبات الموصي بها على الاقل، إلا أنه كان يسمح للرئيس بالتنازل عن العقوبات إذا ثبت أنها من الممكن أن تضر الأمن الوطني الأمريكي.[4]

اغتيال الحريري أدى إلى انتفاضة مدنية كبرى في لبنان تسمى ثورة الأرز. والوجود العسكري السوري بلغ نهايته في أبريل 2005 م.

نشاط المنظمة استمر بعد اغتيال الحريري وتاريخ تجميد نشاطها غير معروف ولكنه بعد مايو 2010 م. وربما مازالت المنظمة تمارس نشاطها ولكن بشكل غير معلن.

فيديوهات لزياد عبد النور:

قتل الطبقة الوسطى

صوت امريكا مقابلة مع زياد عبد النور

زياد عبد النور الحرب الاقتصادية

زياد عبد النور على قناة الحرة

زياد عبد النور في نادي هارفارد

استراتيجيات هزيمة داعش

زياد عبد النور في نادي النساء الجمهوريات

زياد عبد النور في فوكس نيوز – كيف تصنع داعش ملايين من مبيعات البترول

زياد عبد النور – الطريق الى الثروة

زياد عبد النور – مجال الاعمال حرب

زياد عبد النور – صناعة الثراء في اقتصاد اليوم

مقابلة جوردان كيميل مع زياد عبد النور

فؤاد أبو ناضر[5] Fouad Abou Nader

%d9%81%d8%a4%d8%a7%d8%af-%d8%a7%d8%a8%d9%88-%d9%86%d8%a7%d8%b6%d8%b1
فؤاد ابو ناضر

حفيد مؤسس حزب الكتائب بيير الجميل؛ ورئيس جبهة التحرير Liberty Front. ورئيس القوات اللبنانية من 1984 الى 1985م. عام 1986، انضم إلى عضوية المكتب السياسي في حزب الكتائب، وتسلّم مجلس الأقاليم، وبقي في موقعه حتى العام 1990. بعد توقيع اتفاق الطائف، انفصل أبو ناضر عن قيادة حزب الكتائب وانضم إلى صفوف المعارضة الكتائبية وفر خارج لبنان، وقد اتهم من قبل النيابة اللبنانية وحوكم غيابيا في تهم قتل واغتيال سياسي. فؤاد أبو ناضر هو رئيس شركة تانيت بأرامييك Tanit Paramedic وتانيت للهندسة الطبية Tanit Medical Engineering. تم تأسيس شركة تانيت عام 1987م. وهي شركة متخصصة في المجال الطبي. وطورت الشركة شبكة من العلاقات في أجزاء كثيرة من العالم من بينها نيجيريا.

فيديوهات لفؤاد أبو ناضر:

فؤاد ابو ناضر على ال بي سي – 9/9/ 2015 – الجزء الاول

فؤاد ابو ناضر على ال بي سي – 9/9/2015 – الجزء الثاني

فؤاد ابو ناضر على ال بي سي – 9/9/2015 – الجزء الثالث

فؤاد ابو ناضر على ال بي سي – 9/9/2015 – الجزء الرابع

فؤاد ابو ناضر بيروت اليوم 21/3/2016

مقابلة مع فؤاد ابو ناضر 24/5/2013

موقف فؤاد ابو ناضر من القوات اللبنانية والكتائب – مارس 2006

فؤاد ابو ناضر يتحدث عن معركة زحلة عام 1981 – ابريل 2006

فؤاد ابو ناضر – الجزء الاول

فؤاد ابو ناضر – الجزء الثاني

فؤاد ابو ناضر – الجزء الثالث

فؤاد ابو ناضر – الجزء الرابع

فؤاد ابو ناضر – الجزء الخامس

فؤاد ابو ناضر – الجزء السادس

فؤاد ابو ناضر – الجزء السابع

رد فؤاد ابو ناضر على سمير جعجع – 18/4/2013

فؤاد ابو ناضر عن العلاقات السورية اللبنانية

فؤاد ابو ناضر عن العراقيين المسيحيين

فؤاد ابو ناضر عن الاقليمية

مؤتمر صحفي لجبهة الحرية

رابح عريضي[6] Rabih Aridi

rabih-aridi
رابح عريضي

عضو مجلس إدارة منظمة العفو الدولية؛ وهو عضو في مجلس أمناء المؤسسة الدرزية الأمريكية[7] American Druze Foundation Board Of Trustees، نلاحظ هنا التركيز على المسيحيين والدروز والشيعة أيضاً. فؤاد عجمي الذي تكلمت عنه في الحلقة الأولى شيعي أمريكي من أصل لبناني وجذوره إيرانية، وهناك في هذه الحلقة سنجد شخصيات درزية ومسيحية. اليهود والأمريكان يحبون التعامل مع تلك الشخصيات الطائفية التي يعتبرونها أدوات لتحريك طوائفهم وتوظيفها في مخططات التفكيك وتدمير المجتمعات السنية بشكل الخاص التي تمثل الهدف الأكبر لهم.

المقدم رودي عطاالله[8] Rudy Atallah

rudy-ata-allah
رودي عطا الله

مدير مكافحة الإرهاب في أفريقيا في مكتب وزير الدفاع الأمريكي؛ أنشأ عطا الله شركة وايت ماونتين ريسرش[9] White Mountain Research المتخصصة في فهم وتخفيف التهديدات العالمية المعقدة للأمن البشري. وُلد عطا الله في بيروت ويجيد العربية والفرنسية الى جانب الإنجليزية، خدمته في القوات الجوية في الولايات المتحدة البالغة 21 عام تشمل الطيران والعمليات الخاصة والاستخبارات ومكافحة الإرهاب. قبل تقاعده عام 2009 م. عمل مديراً لمكافحة الإرهاب في المغرب وتونس في مكتب وزير الدفاع. عطا الله سافر لأكثر من 100 بلد والتقى بخمسة رؤساء لدول. وعمل مستشاراً لوزير الدفاع وغيره من كبار مسؤولي الولايات المتحدة في سياسة واستراتيجية مكافحة الارهاب، وكمستشار مؤتمن لوزارة الخارجية وعدة سفارات أمريكية في أفريقيا. عند تقاعده كان يتولى مهام خاصة في ثلاثة مناطق إقليمية في وقت واحد في أفريقيا والشرق الاوسط وأوروبا.

تعبير مكافحة الإرهاب هو من التعبيرات المراوغة الغامضة ولكن في الغالب يُقصد به استخدام الإرهاب لمنع الإرهاب. ربما يكون أبرز مثال لذلك حتى نفهم كيف تسير الأمور هي خلق الغرب من خلال الجيش الجزائري والاستخبارات الجزائرية والفرنسية والبريطانية والأمريكية للجماعة الإسلامية الجزائرية في الجزائر لضرب جبهة الإنقاذ الإسلامية التي فازت في الانتخابات الجزائرية عام 1991م. فهنا الإرهاب الحقيقي عند الغرب هو الإسلام نفسه والشعوب الإسلامية التي تختار الإسلام وأنجح وسيلة لمقاومته هو استخدام الإرهاب الذي يخلقه الغرب وأجهزة استخباراته لتشويه الإسلام وإفشال الحل الإسلامي. ولطبيعة الغرب المراوغة وطبيعة الحرب الخبيثة التي يشنها ضدنا يميل إلى استخدام تلك المراوغة حتى يوجهنا إلى فهم أشياء بعيدة تماماً عن واقع الأشياء. فنفهم من تلك التعبيرات والسياسات المعلنة المضللة أنه يحارب الإرهاب الحقيقي مثل إرهاب الجماعة الإسلامية والقاعدة وداعش، ويحاول منع عمليات التفجير والقتل والاختطاف بينما هو المحرض الأساسي عليها وذلك لإجهاض حركات التحرر والحلول الإسلامية والإسلام السياسي في المنطقة التي يعتبرها هي العدو والتهديد الحقيقي لوجوده. القاعدة أنشأتها السي آي إي، الجماعة الإسلامية الجزائرية أنشأتها الاستخبارات الجزائرية. عمليات تفجير المدمرة كول والسفارات الأفريقية كانت بتدبير الاستخبارات الأمريكية والبريطانية والمغربية. تجنيد المقاتلين في الجماعة الإسلامية الجزائرية كان يتم في مسجد فينسبوري بلندن تحت إشراف أجهزة الاستخبارات البريطانية وكذلك الامر بالنسبة لداعش التي القت عليها القوات الامريكية والجيش العراقي ذخيرة وامدادات عشرات المرات (بالخطأ) ولم تضربها روسيا ابداً تقريبا بينما كانت معظم الضربات من نصيب المدنيين من السنة في سوريا والعراق وداعش مستمرة ولديها ما يكفيها من التسليح وتتمكن من بيع البترول وابتزاز السكان المدنيين وممارسة الإرهاب بحرية. نفهم من هذا السياق أن خبرة رودي عطا الله تتمثل في تجنيد مقاتلين وعملاء في هذه المنظمات الإرهابية والتخطيط لقيامهم بعمليات إرهابية بدون ظهور تدخل الغرب. وهو أمر مشابه لما يحدث الآن من استخدام داعش التي أنشأها الغرب في تفكيك سوريا والعراق والقيام بعمليات في سيناء وتفجيرات في القاهرة توفر غطاء لتهجير أهل سيناء وضرب الإخوان المسلمين وضرب السكان المدنيين السنة في سوريا والعراق وتهجيرهم بينما لا تُمس داعش بأي سوء فداعش تقتل وتفجر والعسكر العملاء يردون بقتل سكان سينا وتهجيرهم واضطهاد الإخوان المسلمين الذين لا تربطهم أي علاقة بداعش التي هي في الأساس تابعة لأجهزة الاستخبارات الدولية والمحلية. وكذلك الامر في سوريا روسيا تقتل المدنيين السنة وتهجرهم تحت مسمى محاربة داعش بينما لا تمس داعش بسوء بل داعش تتدخل لمحاربة الثوار السوريين بالمشاركة مع الاكراد وقوات بشار وقوات حزب الله والمنظمات الشيعية العراقية بتغطية من القوات الجوية الروسية.

من فيديوهات رودي عطا الله

الصراع في مالي

وجود القاعدة في افريقيا

القاعدة في افريقيا

المسلمون في مالي يستولون على مدينة

فرنسا تدعو الى تدخل الامم المتحدة في مالي

جلسة استماع امام لجنة الخدمات المسلحة في الكونغرس

قوات تدخل في شمال مالي

القاعدة تنهض في شمال افريقيا

الولايات المتحدة تفكر في التدخل في مالي

القراصنة يقتلون زوج من المسيحيين

قوات تدخل في شمال مالي

هل اليمن هي المرتع التالي للقاعدة

اموال المخدرات تمول جماعات الارهاب الاسلامية

تهديد القاعدة يتصاعد في مالي

الازمة المتنامية في اقليم ساحل افريقيا

فرنسا تقاتل في مالي

الضربات الجوية في مالي

كريس باتل[10] Chris Battle؛

chris-battle
كريس باتل

رجل أعمال شريك في مجموعة أدفيرو[11] Adfero Group    ومدير شركة هوملاند سيكيوريتي براكتيس  Homeland Security practice.

ويتني بيلكر  Whitney Belker ؛

ناشطة قوية في الحزب الديمقراطي

ديف بوسي[12] David N. Bossie

110609_bossie_376
ديفيد بوسي

رئيس منظمة المواطنون المتحدون[13] Citizens United؛

من فيديوهات ديف بوسي

تحقيق وايتووتر

قضايا سياسية

مؤتمر المحافظين

احتشدوا  من اجل الجنود، احتشدوا من اجل امريكا

سيلسيوس 41.11[14]

فشل الاستخبارات

مؤتمر المحافظين للعمل السياسي

اسئلة واجوبة مع ديفيد بوسي

مؤتمر القيادة الجمهورية

ملاحظات ديفيد بوسي في مؤتمر المحافظين للعمل السياسي

ملاحظات قمة الحرية

مجموعة التركيز في قمة الحرية بكارولينا الجنوبية

الملاحظات الختامية بقمة الحرية بكارولينا الجنوبية

ديفيد بوسي في قمة الحرية بكارولينا الجنوبية

ديفيد بوسي يتحدث عن المال في السياسة

 تشاك بروكس[15] Chuck Brooks

chuck-photo
تشاك بروكس

الموظف السابق في البيت الأبيض؛ كان عضو في المجلس الاستشاري لشركة بلاكهوك[16] Blackhawk Partners, Inc التي يرأسها زياد عبد النور. كما قلت سابقاً أن تلك الشركة هي واجهة لأنشطة الاستخبارات فهي تضم إلى جانب زياد عبد النور الكثير من الشخصيات التي تمارس أنشطة عدائية واستخبارية تحت غطاء عملهم بالشركة. وتشاك خبير في أمن الانترنت وفاز بجائزة التفوق في امن الانترنت لعام 2016م.[17] تشاك يعمل نائب رئيس للتسويق والعلاقات الحكومية في شركة سوذرلاند للحلول الحكومية.[18]

توماس باتريك كارول[19] Thomas Patrick Carroll؛

كاتب وعضو في هيئة تحرير نشرة استخبارات الشرق الاوسط (MEIB)، وهو ضابط سابق في الجهاز السري لوكالة الاستخبارات المركزية. وهو يكتب ويتكلم عن التجسس والأمن الوطني والسياسة الخارجية، والارهاب ومكافحة الارهاب، وتركيا والاسلام. ويكتب عمود في مجلة فرونت بيج[20]  Front Page Magazine.

 جون كاسل[21] John Castle

john-castle
جون كاسل

المدير التنفيذي ورئيس مجلس الإدارة لكاسل هارلان[22] Castle Harlan ؛ وهو صندوق أوراق مالية خاص قيمته عدة مليارات في نيويورك.

 دوري شمعون[23] Dory Chamoun

chamoun-2013-11-13_jpg
دوري شمعون مع ميشال سليمان

ميشال دوري كميل شمعون سياسي لبناني ماروني، يترأس منذ 1990 حزب الوطنيين الأحرار الذي أسسه والده الرئيس كميل شمعون سنة 1958 وذلك بعد اغتيال أخيه داني. شغل منصب أمين السر العام للحزب بين 1975 و1984. انتخب رئيسًا لبلدية دير القمر سنة 1998 واستمر به إلى استقالته منه في عام 2008. يعتبر من أشد المناهضين للوجود السوري في لبنان، ومن أكبر منتقدي رئيس التيار الوطني الحر ميشال عون بعد أن كان طوال فترة ما أطلق عليه الوصاية السورية من مؤيدي ميشال عون. انتخب في عام 2009 نائبًا عن المقعد الماروني في دائرة الشوف.

%d8%af%d9%88%d8%b1%d9%8a-%d8%b4%d9%85%d8%b9%d9%88%d9%86-%d9%88%d8%af%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d9%88%d8%b3%d9%85%d9%8a%d8%b1-%d8%ac%d8%b9%d8%ac%d8%b9
دوري وداني شمعون مع سمير جعجع

من فيديوهات دوري شمعون

اغتيال داني شمعون الجزء الاول

اغتيال داني شمعون – الجزء الثانياغتيال داني شمعون الجزء الاول

اغتيال داني شمعون – الجزء الثاني

اغتيال داني شمعون – الجزء الثالث

اغتيال داني شمعون – الجزء الثالث

اغتيال داني شمعون – الجزء الرابع

اغتيال داني شمعون – الجزء الرابع

اغتيال داني شمعون – الجزء الخامس

اغتيال داني شمعون – الجزء الخامس

الجريمة السياسية – داني شمعون

دوري شمعون – يجب اعادة التحقيق في اغتيال داني

دوري شمعون مع وسام حمادة

حروب وايمان: دوري شمعون – الجزء الاول

حروب وايمان : دوري شمعون – الجزء الثاني

كلام بيروت مع النائب دوري شمعون – 9/4/2016

كلام بيروت مع النائب دوري شمعون – 15/12/2015

كلام بيروت مع النائب دوري شمعون – 18/5/2016

فؤاد شارتوني[24] Fouad Chartouni؛

%d9%81%d8%a4%d8%a7%d8%af-%d8%b4%d8%a7%d8%b1%d8%aa%d9%88%d9%86%d9%8a

tn39912_39_ayad1_20120203_aat_014
فؤاد شارتوني مع دينا شارتوني

رجل الأعمال ورئيس شركة ممتلكات كينيسكو Kensico Properties، وهي شركة قابضة عقارية في نيويورك.

وائل شهاب[25] Wael Chehab؛

رجل الأعمال ومؤسس ومدير تنفيذي لشركة سيدار كابيتال مانيجمنت[26]، وهو صندوق تحوط hedge fund في نيويورك وهو رئيس منظمة المصرفيين العرب في شمال أمريكا[27] Arab Bankers Association of North America.

آنجلو كودفيلا[28] Angelo M. Codevilla

%d8%a7%d9%86%d8%ac%d9%84%d9%88-%d9%83%d9%88%d8%af%d9%81%d9%8a%d9%84%d8%a7
آنجلو كودفيلا

العضو السابق في اللجنة المختارة للاستخبارات U.S. Senate Select Committee on Intelligence. ؛ وهو أستاذ فخري للعلاقات الدولية في جامعة بوسطن. وكاتب مقالات في العديد من المجلات. عُين عام 1980 م. في الفرق الرئاسية المُكلفة بالإعداد لتحويلtransition   وزارة الدفاع والخارجية ووكالة الاستخبارات المركزية[29].

موضوع في غاية الأهمية فهذه كانت بداية نوع جديد من الحروب الأمريكية من أجل السيطرة على العالم، البداية كانت في إعادة تشكيل منظومة الاستخبارات ووزارة الدفاع ووزارة الخارجية كبداية كي تتلاءم مع الاستراتيجيات التي سيتم وضعها لخوض المعركة وتحقيق الهدف المنشود وهو السيطرة على العالم والهيمنة عليه. البداية كانت من أواخر السبعينات في ذلك الوقت لم يكن هناك إرهاب إسلامي بعد ولكن خلق الجهاد الإسلامي كان من ضمن الاستراتيجية الموضوعة لتحقيق الهدف الأمريكي الصهيوني وهي مهمة قامت بها منظومة الاستخبارات التي تكورت وأصبحت شاملة ومخترقة ومسخرة لكل أجهزة الدولة ومؤسساتها وامتدت إلى الدول الخارجية أيضاً وسأتكلم عن ذلك بالتفصيل في حلقات قادمة بمشيئة الله. من الملحوظات المهمة أن وزارة الخارجية الأمريكية وزارة حربية. الحضارة الغربية أساساً تقوم على فكرة الاعتداء مفهوم السلام عند الغربيين هو نفس مفهوم الباكس رومانا Pax Romana أو السلام الروماني القائم على القضاء على أي حضارة أو قوة منافسة حتى يعم السلام الروماني، روما من أجل أن تحقق السلام خاضت حروب قتلت فيها الملايين وحطمت فيها الحضارات، فالسلام عند الغرب هو نفس هذا المفهوم الروماني هو هيمنة وكسر إرادة شعوب العالم. نحن الآن نعيش في زمن الباكس أمريكانا Pax Americana. عندما تسمع كلمات مثل السلام والاستقرار والأمن والارهاب يجب أن تفسرهم في هذا السياق. فالإرهاب هو أي شيء يعرض السلام الأمريكي الغربي الصهيوني للخطر يعني يفقد الغرب الصهيوني هيمنته على العالم.

من فيديوهات آنجلو كودفيلا:

سياسات التحكم في الدفاع والاسلحة

حملة مكافحة الارهاب

قيادة السي آي إي

حقوق الانسان منذ 11/9

نصيحة لرؤساء الحرب

تفسير الدستور الامريكي

لعمل السلام والمحافظة عليه بين انفسنا ومع كل الامم

توماس دود  Thomas Dodd ؛

doddtj
توماس دود

مدير التطوير في معهد القيادة  Leadership Institute.

أكرم إلياس[30]  Akram Elias،

%d8%a7%d9%83%d8%b1%d9%85-%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3
اكرم الياس

مؤسس ورئيس كابيتال كومينيكيشن جروب[31] Capital Communications Group، وهي مجموعة مقرها في واشنطن دي سي تقدم خدمات في الدبلوماسية الشعبية والاتصالات بين الثقافات وشبكات الأعمال الدولية. أكرم إلياس هو الأستاذ الكبير السابق للمحفل الماسوني الكبير في كولومبيا وحائز على جائزة زمالة جون كوبر الثالث الماسونية عام 2013 م. إلياس عضو نشط في الطقوس الماسونية اليوركية والإسكوتلندية. عمل إلياس مع وزارة الخارجية الأمريكية وعدد من المنظمات الخاصة والدولية مثل مركز ميريديان الدولي وفريدوم هاوس ومعهد التعليم الدولي، في توفير خدمات الدبلوماسية الشعبية والتحليل والتدريب في مجال التقاطع الثقافي cross-cultural  والتواصل بين الثقافات. حاضر أكرم إلياس في مواضيع متنوعة مثل الفيدرالية الأمريكية، فصل السلطات، حكم القانون والقضاء المستقل، صياغة السياسة الخارجية الأمريكية، دور القطاع الخاص في الولايات المتحدة، السياسات التجارية والاقتصادية للولايات المتحدة، دور القطاع الغير ربحي الخاص والمجتمع المدني في الولايات المتحدة، الدور الضاغط  Lobbying, Role  للإعلام في المجتمع الحر، النساء في الأعمال والسياسة، الحريات المدنية. كما أن أكرم إلياس البارع في اللغات العربية والفرنسية، قدم تحليلات عميقة عن النزعات الاجتماعية والثقافية والسياسية في بلدان الشرق الاوسط وشمال أفريقيا. وقدم دراسات عن لبنان والمغرب. أكرم إلياس عمل عبر سنوات مع ناس من أفغانستان الى زيمبابوي. يقدم إلياس خدمات استشارية لوزارات التجارة والدفاع والعدل والخارجية في أمريكا. قدم إلياس برامج للقادة من الشرق الاوسط وشمال أفريقيا.  كل هذه باختصار أدوات لاختراق الشعوب وتربية العملاء نرى أثر هؤلاء اليوم في مجتمعاتنا العربية جنوداً يجندها الغرب لمنع المشروع الإسلامي منتشرين في كل المجالات.

من فيديوهات أكرم إلياس:

المولد الخمسين للمجلس الوطني للزوار الدوليين NCIV[32]

التاريخ السري للماسونية

ما هي الدبلوماسية الجديدة

ايلوميناتي والماسونية – الجزء الاول

ايلوميناتي والماسونية – الجزء الثاني

ايلوميناتي والماسونية – الجزء الثالث

ايلوميناتي والماسونية – الجزء الرابع

ايلوميناتي والماسونية الجزء الخامس

ايلوميناتي والماسونية – الجزء السادس

ايلوميناتي والماسونية – الجزء السابع

فريد غادري[33] Farid Ghadry ،

farid-ghadry
فريد غادري

المؤسس المشارك ورئيس حزب الإصلاح السوري في خريف 2012 توقف موقع الحزب الالكتروني؛ وهو كاتب وناشط سوري المولد مقيم في الولايات المتحدة، انتقل الى هناك مع أسرته وهو في العاشرة. ومقاول في وزارة الدفاع. غادري هو أيضاً رئيس التحالف السوري الديمقراطي. غادري مهتم بشدة بتأثير الإسلاميين في سوريا. في نوفمبر 2012 م. زعم أن “الرجال الأشرار الحاكمين لقطر” يساعدون الإخوان المسلمين في تشكيل الوضع السياسي في البلاد تمهيداً للتخلص من الأسد[34]. (التعليق الرابع) ويقول “بعد الأسد، معركة روح سوريا ستدفع المسلم ضد المسلم، العلماني ضد المسلم والسوريون ضد الهيمنة الإيرانية. بفضل آل ثاني حكام قطر، مشاكل سوريا بعيدة عن الانتهاء”. طالب الغادري عام 2007 م. أمريكا بغزو سوريا مثلما فعلت في العراق في ظهور له على قناة الجزيرة.

nina-rosenwald.png
نينا روزنوولد

هناك كتابات له تُنشر أيضاً على موقع مؤسسة غيتستون[35] Gatestone Institute،  مؤسسة غيتستون أنشأتها اليهودية الصهيونية المتعصبة نينا روزنوولد Nina Rosenwald عام 2011 م. وهي معادية للإسلام ويرأسها الصهيوني جون بولتون John Bolton , وهي متفرعة من مؤسسة هدسون Hudson Institute. في مقال عام 2009 م. زعم غادري أن “سكان الشرق الاوسط أدنى ثقافة من الغربيين وانه بسبب حضارتهم الغير قابلة للتطور لأنها خليط من الحقد والغرور  يدفعون الاقليم الى نقطة الغليان؛ الكراهية ضد هؤلاء الذين يتفوقون علينا في المعرفة والغرور لأننا لا نريد الاعتراف بهذه الحقيقة”.  غادري ايضاً منتقد صريح لآراء العرب في الصراع الاسرائيلي الفلسطيني، فكتب: “القضية الفلسطينية كانت ومازالت العنصر الأكثر تدميراً في تاريخنا الحديث كعرب. الموارد والخطابة، الاهتمام والأنظمة المستبدة، والإرهاب والموت والوقت المنقضي في تأييد قضية واحدة لما يزيد عن 60 عام خلقت نوع من الوباء الفلسطيني قادر على امتصاص الأكسجين من كل القضايا العربية الأخرى مجتمعة في كل البلدان العربية”. آراء غادري في الصراع الفلسطيني مصبوغة أيضاً بإعجابه المعلن بدولة إسرائيل التي دعا العرب المناصرين للديمقراطية[36] باعتبارها امتداد لآمالهم التي يريدون تحقيقها في بلدانهم” غادري عضو في لجنة الشؤون العامة الإسرائيلية الأمريكية American Israel Public Affairs Committee.   بالرغم أن علاقاته بالحركات السورية النشطة مريبة، فغادري مرتبط جيداً بالحركة المحافظة الجديدة المناصرة لإسرائيل والمتبنين لسياسة التدخل الأمريكي في الشرق الأوسط. الصحفي روبرت دريفوس Robert Dreyfuss  يشبه الغادري بالعراقي أحمد جلبي Ahmed Chalabi.

myrav-wurmser
ميراف وورمسر

وزعم دريفوس أن ميراف وورمسر Meyrav Wurmser الإسرائيلية الامريكية الناشطة المرتبطة بالحركة المحافظة الجديدة والتي أسست ميمري (Middle East Media Research Institute) نظمت عام 2006 م. لقاء بين غادري ومسؤولين من إدارة بوش مثل ليز تشيني[37] Liz Cheney (وجون حنا[38] John Hannah لمناقشة إمكانية تغيير نظام الحكم في سوريا[39]. في عام 2008 م. منحه وقف حقيقة الشرق الاوسط Endowment for Middle East Truth   الذي تعمل وورمسر كعضوة في إدارته، جائزة شعاع النور في الظلام (Ray of Light in the Darkness Award). في عام 2005 م. قيل أن غادري التقى مع جلبي في غرفة معيشة ريتشارد بيرلي Richard Perle اليهودي العميل لإسرائيل والعضو السابق في لجنة سياسات الدفاع Defense Policy Board  في عهد بوش والمناصر المتحمس لغزو العراق. غادري حضر عام 2007 م.

liz-elizabeth-cheney2
ليز تشيني

مؤتمر برعاية المؤسسة الاوروبية للديمقراطية[40] European Foundation for Democracy الممول من منظمات مدعمة من ملك القمار اليهودي المناصر لليمين الإسرائيلي شلدون آدلسون[41] Sheldon Adelson. ضيف الشرف كان الرئيس الأمريكي جورج بوش، وحضره عشرات من صقور السياسة الخارجية الامريكية منهم كتاب وباحثين بارزين من المحافظين الجدد من مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات Foundation for Defense of Democracies و معهد المشروع الامريكي American Enterprise Institute ومؤسسة هوفر Hoover Institution ومؤسسة هادسون Hudson Institute بين كثيرون آخرون.

من فيديوهات فريد غادري:

العلاقات السورية الامريكية

احتشاد اسلامي ضد الارهاب

تقرير الامم المتحدة حول اغتيال الحريري

السياسة الامريكية تجاه سوريا

اعادة التفكير في نهاية اللعبة[42] – تحسين الحياة في لشرق الاوسط – الجزء الاول[43]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة : تحسين الحياة في الشرق الاوسط – الجزء الثاني[44]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة : تحسين الحياة في الشرق الاوسط – الجزء الثالث[45]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة : تحسين الحياة في الشرق الاوسط – الجزء الرابع[46]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة : تحسين الحياة في الشرق الاوسط – الجزء الخامس[47]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة: تحسين الحياة في الشرق الاوسط – الجزء السادس[48]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة : تحسين الحياة في الشرق الاوسط – الجزء السابع[49]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة : تحسين الحياة في الشرق الاوسط – الجزء الثامن[50]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة : تحسين الحياة في الشرق الاوسط- الجزء التاسع[51]

اعادة التفكير في نهاية اللعبة : تحسين الحياة في الشرق الاوسط – الجزء العاشر[52]

فريد غادري في عشاء أشعة النور في الظلام في منظمة ايميت الصهيونية

فريد غادري في مقابلة مع تشارلز فاديس

فريد غادري يتحدث عن الوضع الحالي في سوريا (2012) مع اعضاء منظمة جينسا الصهيونية

فريد غادري في الاحتفال السنوي لذكري 11/9 في منظمة ايميت الصهيونية

#لمنظومة_الشيطانية

#ديناميكية_النخب_السياسية

[1] https://en.wikipedia.org/wiki/Ziad_K._Abdelnour; http://ziadabdelnour.net/

[2] تكلمت عنه في الحلقة السادسة وهو المنتدى الذي أسسه دانيال بايبس اليهودي المتخصص في معاداة الإسلام والمسلمين وخاصة الإخوان المسلمين

[3] تكلمت عنه في الحلقة الخامسة وهو يهودي متخصص في معاداة الإسلام والمسلمين وعلى علاقة قوية بالمنظومة الاستخبارية في أمريكا وقريب من دوائر الحكم.

[4] [Syria Accountability and Lebanese Sovereignty Restoration Act of 2003, http://www.gotc.org/pdf/act2003.pdf).].

[5] https://en.wikipedia.org/wiki/Fouad_Abou_Nader

[6] Rabih Aridi, Treasurer and Board Member of Amnesty International USA.  (http://www.alcchouston.org/famous-lebanese-descent/ ) ; http://www.cvt.org/who-we-are/staff/rabih-aridi

[7] http://www.americandruzefoundation.org/about-the-adf/board-of-trustees/

[8] http://www.atlanticcouncil.org/about/experts/list/rudolph-atallah; http://www.wmrgrp.com/index.php?option=com_content&view=article&id=24&Itemid=52

[9] http://www.wmrgrp.com/

[10] https://adfero.com/news/2007/02/adfero-group-welcomes-chris-battle-vice-president ; http://www.press.org/news-multimedia/news/chris-battle-public-relations-trendsetter-dies-after-4-year-cancer-fight ; https://www.bulldogreporter.com/battle-joins-adfero-group-vice-president/

[11] https://adfero.com/

[12] https://en.wikipedia.org/wiki/David_Bossie; http://www.citizensunited.org/about-david-bossie.aspx

[13] http://www.citizensunited.org/index.aspx

[14] https://en.wikipedia.org/wiki/Celsius_41.11

[15] https://www.linkedin.com/in/chuckbrooks ; http://rightweb.irc-online.org/profile/us_committee_for_a_free_lebanon/

[16] http://www.blackhawkpartners.com/

[17] http://cybersecurity-excellence-awards.com/candidates/chuck-brooks-2/

[18] http://www.sutherlandglobal.com/

[19] https://jamestown.org/program/the-911-commission-report-a-former-cia-officers-perspective/

[20] http://archive.frontpagemag.com/bioAuthor.aspx?AUTHID=1959

[21] http://www.castleharlan.com/john-k-castle

[22] http://www.castleharlan.com/

[23] https://en.wikipedia.org/wiki/Dory_Chamoun

[24] Fouad Chartouni, Owner and operator of the most famous hotel of the Stars, the Lowell Hotel. Camille Chebeir, President of SEDCO Services; Advisor to a prominent Saudi merchant family and Former President of the Arab Bankers Association of North America. (http://www.alcchouston.org/famous-lebanese-descent/ )

[25] Wael Chehab, President of New York based Cedar Capital Management; a premier fund of funds manager and strong activist on behalf of the American University of Beirut.  (http://www.alcchouston.org/famous-lebanese-descent/ )

[26] https://www.company-detail.com/company-cedar-capital-management-inc-2696119

[27] https://www.abana.co/

[28] https://en.wikipedia.org/wiki/Angelo_Codevilla; http://www.claremont.org/crb/contributor-list/116/ ; http://www.hoover.org/profiles/angelo-m-codevilla

[29]موضوع في غاية الأهمية فهذه كانت بداية نوع جديد من الحروب الأمريكية من أجل السيطرة على العالم، البداية كانت في إعادة تشكيل منظومة الاستخبارات ووزارة الدفاع ووزارة الخارجية كبداية لكي تتلاءم مع الاستراتيجيات التي سيتم وضعها لخوض المعركة وتحقيق الهدف المنشود وهو السيطرة على العالم والهيمنة عليه. البداية كانت من أواخر السبعينات في ذلك الوقت لم يكن هناك إرهاب إسلامي بعد ولكن خلق الجهاد الإسلامي كان من ضمن الاستراتيجية الموضوعة لتحقيق الهدف الأمريكي الصهيوني وهي مهمة قامت بها منظومة الاستخبارات التي تكورت وأصبحت شاملة ومخترقة ومسخرة لكل أجهزة الدولة ومؤسساتها وامتدت إلى الدول الخارجية أيضاً وسأتكلم عن ذلك بالتفصيل في حلقات قادمة بمشيئة الله. من الملحوظات المهمة أن وزارة الخارجية الأمريكية وزارة حربية. الحضارة الغربية أساساً تقوم على فكرة الاعتداء مفهوم السلام عند الغربيين هو نفس مفهوم الباكس رومانا Pax Romana أو السلام الروماني القائم على القضاء على أي حضارة أو قوة منافسة حتى يعم السلام الروماني، روما من أجل أن تحقق السلام خاضت حروب قتلت فيها الملايين وحطمت فيها الحضارات، فالسلام عند الغرب هو نفس هذا المفهوم الروماني هو هيمنة وكسر إرادة شعوب العالم. نحن الآن نعيش في زمن الباكس أمريكانا Pax Americana. عندما تسمع كلمات مثل السلام والاستقرار والأمن والارهاب يجب أن تفسرهم في هذا السياق. فالإرهاب هو أي شيء يعرض السلام الأمريكي الغربي الصهيوني للخطر يعني يفقد الغرب الصهيوني هيمنته على العالم.

[30] http://www.capcomgroup.com/akram-r-elias/

[31] http://www.capcomgroup.com/

[32] http://www.alliance-exchange.org/members/national-council-international-visitors

[33] http://americanislamicleadership.org/faridghadry ; http://rightweb.irc-online.org/profile/ghadry_farid/

[34] سنلاحظ هنا انه بالرغم أن الهدف المعلن للمنظمة هو إنهاء الوجود السوري الأسدي في لبنان لكن الموقف الحقيقي هو دعم الأسد في تحقيق هدف مشترك وهو القضاء على الإخوان المسلمين من ضمن مشروع ضخم للقضاء على الاسلام السياسي في الشرق الاوسط وتفكيكه. ستلاحظ التشابه بين الصهاينة العرب ومنهم مؤيدي الانقلاب العسكري في مصر وفي تونس وفي ليبيا والامارات وسوريا ولبنان والصهاينة الغربيين، وسنكتشف ان العداء الظاهر بينهم وبين الغرب وخاصة التيار الصهيوني مجرد مخادعة.

[35] https://www.gatestoneinstitute.org/author/Farid+Ghadry

[36] نقطة مهمة وهي مفهوم الديمقراطية، الصهيونية جندت الحكام المستبدين وسلطتهم على الشعوب العربية والاسلامية وللتخلص منهم بدأت في إنشاء حركات داعية الى التغيير الديمقراطي، هذا التغيير الديمقراطي يجب أن تكون إسرائيل هي النموذج فيه لتلك الحركات الشبابية العربية الداعية إليه. الإسلام لا يجب أن يكون ممثلاً فيه، الإسلام يجب أن يكون ممثلاً للإرهاب والتخلف والاستبداد والفاشية الدينية. الديمقراطية العربية هي التحالف مع إسرائيل والاقتداء بها والخضوع لهيمنة الغرب. هذه الأفكار يتم غرسها من خلال استراتيجية عدائية واسعة وشاملة ومتعددة الجوانب والمراحل.

[37] ليز تشيني هي ابنة ديك تشيني، عملت خلال إدارة بوش في وزارة الخارجية كمشرفة على سياسة الشرق الاوسط، في يونيو 2014 م. أسست مع والدها منظمة تحالف من أجل أمريكا أقوى Alliance for a Stronger America.

[38] يهودي، عمل مساعداً لشؤون الأمن الوطني لنائب الرئيس ديك تشيني خلال إدارة جورج بوش. حنا كان قبل تعيينه جزءاً من فريق الأمن الوطني لتشيني لمدة 4 سنوات، حيث لهب دوراً في تلفيق المعلومات الاستخبارية التي استخدمتها ادارة بوش لتبرير اجتياح العراق عام 2003 م. عمل من قبل ايضاً في مكتب وزارة الخارجية للتحكم في التسليح والأمن الدولي مع حون بولتون. بعد تركه للحكومة أصبح زميلاً كبيراً في معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى (WINEP) المنظمة العدائية المناصرة لإسرائيل والمتفرعة من إيباك. في مارس 2011 م. عمل حنا في مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات (FDD).

[39] “لمناقشة إمكانية تغيير نظام الحكم في سوريا” هذه الجملة تحتاج الى تركيز لاستيعابها، اليهود والصهاينة يجتمعون مع خبراء في الشأن السوري ومخترقين لبنيته الاجتماعية لدراسة إمكانية استبدال النظام العميل القديم المفضوح الذي أصبح قبيح الشكل بنظام عميل آخر يمكن تغطيته ويكون مقبول الشكل داخلياً وخارجياً، ولكن في حال ثبوت أن العميل البديل ليس لديه فرص قوية ولن يتمكن من السيطرة على الحكم لصالح الصهاينة أو سيكون من السهل على التيار الاسلامي السيطرة عليه وتحويل دفة السياسة السورية بعيداً عن مصلحة الصهاينة ولن يكون في استطاعته التخلص من التيار الاسلامي، يكون القرار هو الاستمرار في الاحتفاظ بالنظام العميل القديم رغم قبحه ورغم جرائمه ورغم عدم القدرة على التغطية على خيانته وجرائمه لحين وجود بديل عميل قوي يمكنه الإمساك بزمام الأمور. نفس الامر ينطبق على مصر وكل العالم العربي.

[40]  حسب الموقع الالكتروني للمنظمة رسالتها هي: “التأكيد على أن قيم التنوير، والتسامح الديني، والتعددية السياسية، والحرية الفردية والحكم الديمقراطي هي أساس الازدهار الأوروبي وأساس التعامل السلمي بين الآراء والثقافات المتنوعة. مديرة المنظمة هي الايطالية روبرتا بونازي Roberta Bonazzi، وهي مناصرة للشخصيات المحافظة الجديدة في أمريكا ومنهم وليد فارس المعادي للإسلام، المنظمة نعبر عن توجهات مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات  المناصرة لإسرائيل، وتعمل على التأثير على الرأي العام وصانعي السياسات في أوروبا.

[41]  هو الملياردير اليهودي ملك القمار، ومن أغنى أغنياء العالم، وممول للمنظمات المناصرة لإسرائيل، وحتى نتبين مدى تأثير اليهود والصهاينة على الحياة السياسية في أمريكا يقول تقرير نشرته الواشنطن بوست في 25 مارس 2014 م.، أن آدلسون وزوجته يقومان باختيار المرشح الجمهوري في الانتخابات الرئاسية عام 2016 م. وتقول الواشنطن بوست أن من بين المرشحين جيب بوش Jeb Bush حاكم فلوريدا السابق وابن الرئيس بوش الكبير وشقيق الرئيس بوش الصغير، وكريس كريستي Chris Christie حاكم نيو جرسي، وسكوت ووكر Scott Walker حاكم ويسكونسين، وجون كاسيتش John Kasich حاكم أوهايو. المرشحون الأربعة كانوا ضيوف آدلسون في مارس 2014 م. في فندقه الفاخر الفينيتيان  the Venetian  في لاس فيغاس. يقول التقرير أيضاً أن آدلسون على علاقة طيبة مع المرشح مايك هوكابي Mike Huckabee – الذي قدمه آدلسون في احتفال حديث أقامته المنظمة الصهيونية الأمريكية Zionist Organization of America بأنه “شخص عظيم، وأمريكي عظيم وصهيوني عظيم”. في لقاء لاس فيغاس ارتكب كريس كريستي زلة عندما وصف الضفة الغربية وغزة بالأراضي المحتلة ولكنه عاد واعتذر لآدلسون بأنه أخطأ في التعبير. في نوفمبر 2014 م.، حضر آدلسون اجتماعاً للمتبرعين الأمريكيين اليهود البارزين من جناح اليمين في نيويورك في ضيافة المنظمة الصهيونية الأمريكية من أجل دعم السيناتور تد كروز Ted Cruz، الاجتماع حضره عدد من الصهاينة المسيحيين مثل جون هاغي John Hagee مدير منظمة مسيحيون متحدون من أجل إسرائيل Christians United for Israel وميشيل باكمان Michelle Bachman (من أشد مؤيدي السيسي والانقلاب العسكري في مصر)، ورجل الاعمال اليهودي برنار ماركوس Bernard Marcus مؤسس هوم ديبو Home Depot  ومن كبار داعمي المجموعات المحافظة الجديدة neoconservative groups.

[42] The list of speakers Harold Rhode, Gal Luft, Steven J. Rosen, Khaled abu Toameh, Nonie Darwish, Farid Ghadry and Mordechai Kedar

[43] Part 1 of 10. Lori Lowenthal Marcus, president of Z street, gave brief opening remarks and then introduced the moderator and first speaker, Harold Rhode. He spoke on the Impact of “Arab Spring” on Arab Palestinians and Israel. Dr. Rhode, a 25 year veteran of the US Pentagon, is an expert on the politics of the Middle East.

[44] Part 2 of 10 Speaker is Gal Luft His Topic: Economics of the Palestinian Authority. Luft addressed the economics of the Palestinian Authority and described the essential factors for prosperity and economic stability.

[45] Part 3 of 10 Speaker is Foreign policy and Middle East expert, Steven J. Rosen. His Topic: Two States History and Palestinian State Readiness. This event was held in the Congressional Auditorium on Capitol Hill. Z STREET Presents: RETHINKING THE END GAME: Improving Lives in The Middle East May 4th 2011, Washington DC Learn from experts on the : Likely Impact of the Arab Uprisings on the Arab Palestinians’ , Israel’s future Freedoms in the Middle East and Economic Dignity and Prosperity in the Middle East.Ending with an all speakers Roundtable Discussion about the prospects for peace .

[46] Part 4 of 10 Speaker is George Gilder. His Topic: The creation of wealth and overcoming poverty in the Middle East.  This event was held in the Congressional Auditorium on Capitol Hill. Z STREET Presents: RETHINKING THE END GAME: Improving Lives in The Middle East May 4th 2011, Washington DC Learn from experts on the : Likely Impact of the Arab Uprisings on the Arab Palestinians’ , Israel’s future Freedoms in the Middle East and Economic Dignity and Prosperity in the Middle East. Ending with an all speakers Roundtable Discussion about the prospects for peace .

[47] Part 5 of 10 Speaker is Farid Ghadry of the Reform Party of Syria. This event was held in the Congressional Auditorium on Capitol Hill. Z STREET Presents: RETHINKING THE END GAME: Improving Lives in The Middle East May 4th 2011, Washington DC . Learn from experts on the : Likely Impact of the Arab Uprisings on the Arab Palestinians’ , Israel’s future Freedoms in the Middle East and Economic Dignity and Prosperity in the Middle East. Ending with an All Speakers Roundtable discussion about the prospects for peace .

[48] Part 6 of 10 Speaker is Khaled abu Toameh who begins the Second Panel with this topic: Civil and humanitarian freedoms in the Middle East .Mr. Abu Toameh is an Arab Israeli journalist who has worked for Arab Palestinian media outlets as well as many major western media.

[49] Part 7 of 10 Speaker is Nonie Darwish . Her Topic: Rights in the Arab World. Ms. Darwish will address human rights in general, and women’s right specifically, in the Middle East.

[50] Part 8 of 10 Speaker is Mordechai Kedar Topic: Arab Palestinian society. Dr. Kedar is a professor of Arabic Studies at Bar-Ilan University, addresses the vital role that tribalism plays for political and sociological stability in the Arab World.

[51] Part 9 of 10 The Q and A is in Two-Parts. Topic: Palestinian Unilateralism: Impact on the People. This event was held in the Congressional Auditorium on Capitol Hill. Z STREET Presents: RETHINKING THE END GAME: Improving Lives in The Middle East May 4th 2011, Washington DC.  Learn from experts on the : Likely Impact of the Arab Uprisings on the Arab Palestinians’ , Israel’s future Freedoms in the Middle East and Economic Dignity and Prosperity in the Middle East. Ending with an All Speakers Roundtable discussion about the prospects for peace .

[52] Part 10 of 10 . The Panel Responds to a Final Question from Lori Lowenthal Marcus, President of Z Street. Topic: Palestinian Unilateralism: Impact on the People . The Q and A is in Two-Parts.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s